التخطي إلى المحتوى الرئيسي

من آداب طالب العلم مع معلمه

من آداب طالب العلم مع معلمه

قال الشيخ السعدي رحمه الله: 
ومن الآداب الطيبة إذا حدَّثك المحدِّث بأمر ديني أو دنيوي ألا تنازعه الحديث إذا كنت تعرفه، بل تصغي إليه إصغاء من لايعرفه ولم يَمُرَّ عليه، وتريه أنك استفدت منه.
[الرياض الناضرة ص548]
    
قال خالد بن صفوان رحمه الله:
إذا رأيت محدثاً يحدث حديثاً قد سمعته أو يخبر خبراً قد علمته، فلا تشاركه فيه حرصاً على أن تُعلم من حضرك انك قد علمته، فإن ذلك خفة وسوء أدب.
[الجامع للخطيب البغدادي 200/1 - طبعة مكتبة المعارف]

قال ابن القيم رحمه الله:
ينبغي لطالب العلم ولسامعه أن يصبر على معلِمه حتى يقضي كلامه.
[التبيان في أقسام القرآن 159/1]


قال الخطيب البغدادي رحمه الله:

ومن الأدب اذا روى المحدث حديثاً فعرض للطالب في خلاله شيء أراد السؤال عنه، أن لا يسأل عنه في تلك الحال، بل يصبر حتى ينهي الراوي حديثه ثم يسأل عما عرض له.
[الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع
211/1 - طبعة مكتبة المعارف]
 
قال الحسين بن علي لابنه رحمهم الله:
يا بني.. إذا جالست العلماء فكن على أن تسمع أحرص منك على أن تقول، وتعلَّم حُسن الاستماع كما تتعلم حسن الصمت، ولا تقطع على أحد حديثاً وإن طال حتى يمسك.
[صحيح جامع بيان العلم وفضله ص175]
 

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

من روائع الشعر العربي الفصيح

صور قديمة ونادرة من طرابلس الشام (شمال لبنان)

من موانع فهم القرآن