التخطي إلى المحتوى الرئيسي

لماذا لا تتغير؟

موعظة للشيخ محمد سعيد رسلان



(موعظة للشيخ محمد سعيد رسلان)
 
إذا سألتم الله الجَنة فاسألوه الفردوس الأعلى.
لا تكن ضعيف الهمة، فضلاً عن أن تكون ميّتاً !
لِمَ لا تنافس في أمثال هذه الأحوال ؟!
لِمَ تقنع بالدون عما هو فوق السحاب، بل هو في النجوم !
لماذا تؤْثر الدنيا على الآخرة ؟
لماذا لا تتغير ؟ ما الذي يمنعك ؟
أتشُكُّ في كلام ربك ؟
ألا لا إيمان لك ؟!
ألا تُصدق نبيك صلى الله عليه وآله وسلم ؟
أأنت في ريب وشَكّ من الموت ؟
ألا توقن أنك ستموت ؟
ومن نظر إليك بعد ثلاث وجد حدقتيك قد سالتا على وجنتيك، وانقض بطنك عما فيه من الأذى والقذى. 

وأول ما يُنتن من الانسان بطنه.
ألا توقن بأنك صائر إلى ذلك ؟
لماذا تُشغل بأمثال هذه الألاعيب التي هي بالصبيان أليَق ؟!
لماذا لا تكون رجلاً مسلماً بصدق وحق ؟
ما الذي يمنعك ؟ وما الذي يُعجزك ؟
لِمَ لا تتوب إلى الله ؟ ولِمَ لا ترجع إليه ؟
ولِمَ لا تتبع رسول الله وتُخلص في المتابعة له ؟
قعدتْ بك شهوتك ؟! استعذ بالله ربك.

رابط المقطع الصوتي:

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

من روائع الشعر العربي الفصيح

تشاغل قوم بدنياهم *** وقوم تخلوا لمولاهم

صور قديمة ونادرة من طرابلس الشام (شمال لبنان)